آبل قامت بتشغيل الإعلانات مرة أخرى على موقع تويتر – تكنولوجيا نيوز


بعد أن أوقفت الإعلانات على المنصة وهددت بحجب تويتر من متجرها. قال إيلون ماسك أن شركة آبل أعادت تشغيل الإعلانات مرة أخرى على موقع التغريدات الشهير.

آبل و تويتر

وكان ماسك قد اتهم شركة آبل بكراهية حرية التعبير و مطالب الاعتدال ولهذا أوقفت الإنفاق على الإعلانات.

كما ادعى ماسك علنًا أن شركة آبل توقفت في الغالب عن عرض الإعلانات على تويتر وأنها هددت أيضًا بحذف تويتر من متجرها آب ستور لأنه ينتهك سياساتها.

وكانت شركة آبل قد أوقفت في 28 نوفمبر بشكل مؤقت الإعلانات على تويتر. هي وشركات أخرى بعدما تحول الموقع لمكان غير ملائم للشركات والعلامات التجارية.

لكن يبدو أن زيارة إيلون ماسك لمقر آبل ومقابلة تيك كوك أزالت المشاكل. والآن تم إستئناف النشاط الإعلاني مرة أخرى على تويتر.

وقال ماسك لموقع بلومبيرج أن آبل تعتبر أكبر معلن على تويتر، قررت اعادة نشاطها من جديد. ولا يمكن بأي حال من الأحوال خسارة صانع الآيفون.

وأشارت التقارير أيضا إلى أن عملاق التجارة الإلكترونية أمازون هو الآخر قد حذا حذو آبل. وقام بإعادة تشغيل الإعلانات على تويتر بحوالي 100 مليون دولار سنويا.

وعودة آبل و أمازون تعني وقف التصعيد الذي حدث بين المعلنين والمنصة. ويبدو أن ماسك يحاول تهدئة الحرب واستعادة زمام الأمور مرة أخرى حتى لا يخسر تويتر الكثير.

ومنذ استحواذ ماسك على تويتر في صفقة بلغت قيمتها 44 مليار دولار. قام بتسريح نصف القوى العاملة للشركة واتخذ قرارات غير مدروسة جعلت تويتر منصة غير مناسبة للعلامات التجارية.

إقرأ أيضا من تكنولوجيا نيوز:

إيلون ماسك يلتقي تيم كوك لتسوية الخلاف بين تويتر وآبل

إيرادات تويتر من الإعلانات انخفضت بعد استحواذ ماسك على المنصة

ولهذا أوقفت سلسلة من الشركات الإعلان على تويتر بما في ذلك General Mills Inc. و Pfizer Inc وغيرهم.

بعد حالة عدم اليقين بشأن ما إذا كانت المنصة ستراجع سياساتها لمكافحة خطاب الكراهية والمعلومات المضللة.

لكن نشر ماسك تغريدة شكر فيها المعلنين على عودتهم إلى تويتر، وعلى ما يبدو فإن أغنى رجل في العالم استطاع إقناع المعلنين بأن المنصة سوف تكون أفضل مما كانت عليه في السابق.



المصدر الأصلي