إيلون ماسك لموظفي “تويتر”: إفلاس الشركة غير مستبعد


أبلغ المالك الجديد لشركة “تويتر”، إيلون ماسك في رسالة عبر البريد الإلكتروني موظفيه، أن إفلاس الشركة أمر غير مستبعد، وحذرهم من خسارة الشركة مليارات الدولارات العام المقبل.

وبعث ماسك ليل الأربعاء بأول رسالتين – واللتان اطلعت عليهما “أسوشيتدبرس” – على مستوى الشركة إلى موظفيه الذين نجوا من عمليات التسريح الجماعي التي جرت الأسبوع الماضي، يأمرهم فيها بالعودة إلى المكاتب فورا والعمل لمدة لا تقل عن 40 ساعة أسبوعيا، كما حذرهم من أوقات عصيبة مقبلة.

كما قال ماسك في إحدى رسالتيه، قبل أن يصف المناخ الاقتصادي السيء لشركات مثل “تويتر” التي تعتمد بشكل شبه كامل على الإعلانات لكسب المال، “آسف لأن هذا هو أول بريد إلكتروني أرسله إلى الشركة بأكملها، لكن لا توجد طريقة لتجميل الرسالة”.

تباطؤ قادم

وأوضح قائلا “بدون عائدات اشتراك كبيرة، لا توجد فرصة جيدة لأن تنجو (شركة) تويتر من التباطؤ الاقتصادي القادم. نحتاج إلى أن يكون ما يقترب من نصف عائداتنا من الاشتراكات”.

جاءت رسالة ماسك في أعقاب محادثة تم بثها على الهواء مباشرة في محاولة لتهدئة كبار المعلنين يوم الأربعاء، وهي تعليقاته العامة الأكثر شمولا حول اتجاه التطبيق الأزرق المستقبلي منذ أبرم صفقة بقيمة 44 مليار دولار لشراء منصة التواصل الاجتماعي أواخر الشهر الماضي وطرد كبار مسؤوليها التنفيذيين.

هذا واضطر كثيرون إلى الاعتماد على التغريدات العامة للملياردير والرئيس التنفيذي لشركة “تيسلا” للحصول على مؤشرات حول مستقبل ”تويتر”.

خفض 50% من القوة العاملة

وكان مسؤول تنفيذي قال الأسبوع الماضي إن “تويتر” خفضت قرابة 50% من قوتها العاملة التي بلغ قوامها 7500 موظف في وقت سابق من العام الجاري.

يذكر أن ماسك كان استحوذ على “تويتر”، أواخر الشهر الماضي (أوكتوبر 2022) ، مقابل 44 مليار دولار بعد أشهر طويلة من الشد والجذب.

ومنذ استكمال صفقة الاستحواذ، تحرك بسرعة لوضع بصمته على الشركة، وأقال رئيسها السابق باراج أجراوال ومسؤولين كبارا آخرين، لتكر السبحة لاحقاً!



المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *