الإمارات تحتفي بعيد الاتحاد موشحة بالفخر والعزة | صحيفة الخليج



تحتفي دولة الإمارات بعيد الاتحاد ال 51 موشحة بالفخر والعزة بما حققته من إنجازات ومكتسبات فارقة خلال مرحلتي «التأسيس» و«التمكين»، ومفعمة بالطموح والعزم على مواصلة المسيرة تحت قيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله.

وواصلت الإمارات خطواتها الواثقة نحو المستقبل الزاهر، وشكلت في عام 2022 نموذجاً تنموياً فريداً في كل المجالات، السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعلمية والثقافية، بعد أن سطرت قصة نجاح استثنائية، في الميادين كافة.

وأكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، أن بلادنا مرت خلال الخمسين عاماً الماضية بمراحل عدّة في رحلتها الناجحة من «التأسيس» إلى «التمكين»، ولكل مرحلة أهدافها وسماتها وآليات عملها.

وبإذن الله سيبقى نهج دولة الإمارات الراسخ في البناء والتطوير وتعزيز المكتسبات والارتقاء بالطموحات، وستظل الإمارات شريكاً وداعماً لكل ما يحقق تقدم البشرية.

ودعا سموّه – في كلمته بمناسبة عيد الاتحاد ال 51 للدولة – إلى أن يكون العنوان الأساسي للمرحلة المقبلة هو مضاعفة الجهد والعطاء وإعلاء قيمة العمل والكفاءة والتفاني في أداء الواجب، مشدداً على أن المرحلة المقبلة مرحلة عمل ومثابرة وإنجاز وتنافس ولا مجال فيها للتهاون أو التراخي، لأن الطموحات الكبيرة تحتاج إلى عزيمة أكبر.

وأكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، أن دولة الإمارات ستمضي بقيادة صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، في تنفيذ الاستراتيجيات والخطط والسياسات الموضوعة والمشروعات المقررة في حقول التنمية الشاملة كافة، مستبشرة بنجاحات جديدة تحققت وإنجازات أضيفت في السنة الأولى من الخمسين الثانية.

وقال سموّه، في كلمة له وجّهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة عيد الاتحاد ال51 للدولة: «غداً مطلع عام اتحادي جديد نستقبله بثقة وتفاؤل وطموح، وعزم على تحقيق إنجازات ونجاحات جديدة».

وأكد صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أن الإمارات غدت دولة ذات نهضة شاملة ونموذجاً فريداً وصرحاً قوي الأركان، ينظر إليها العالم نظرة احترام وتقدير، وتبوأت مكانة مرموقة بين الدول، نظير ما حققته من مكتسبات جعلتها في المصاف المتقدمة.

جاء ذلك في كلمة صاحب السموّ حاكم الشارقة التي وجهها إلى مجلة «درع الوطن»، قال فيها: نحتفي في الثاني من ديسمبر كل عام باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الذي شهد انطلاق دولة عالية الهمة والطموح، متمسكة بمبادئها ودينها وما تحمله من إرث ثقافي عظيم، تحمل كل نية طيبة للإنسانية جمعاء، حتى غدت دولة ذات نهضة شاملة ونموذجاً فريداً وصرحاً قوي الأركان.

وأكد أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، أننا في دولتنا سنبقى نعيش لحظة خالدة نستذكر فيها بفخر إرادة الآباء المؤسسين، وأن ذكرى التأسيس تجسّد مسيرة حافلة بالتضحيات العظيمة والإنجازات الكبيرة، وأن الإمارات نموذج فريد في الوحدة والطموح وبناء الإنسان.

فيما أكد سمو أولياء العهود ونواب الحكام أن دولة الإمارات تتقدم بثبات في طريق الإنجازات، وتسمو هاماتنا فخراً بما حققناه في خمسة عقود، وأن الاحتفاء بذكرى التأسيس يمتزج بالفخر بما حققته الإمارات من إنجازات، معاهدين الوطن أن يبقوا ملتزمين بنهج قادتنا وثوابتهم.



المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *