انطلاق «المؤتمر والمعرض الدولي للبحث والإنقاذ» بشعار «ننقذ الأرواح» | صحيفة الخليج



ينظم «المركز الوطني للبحث والإنقاذ» التابع للمجلس الأعلى للأمن الوطني «المؤتمر والمعرض الدولي للبحث والإنقاذ» بدورته الثانية الإثنين، تحت شعار «ننقذ الأرواح»، ويستمر يومين في «مركز أبوظبي الوطني للمعارض»، بمشاركة الشركاء الاستراتيجيين والشركات المتخصصة في البحث والإنقاذ.

وتشارك نحو 80 جهة في المعرض المصاحب للمؤتمر الذي يستعرض ما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة في تطوير البحث والإنقاذ، وكل ما يخص الحفاظ على سلامة الدولة وأمن مواطنيها والمقيمين عليها.

وسيستعرض المعرض 3 طائرات متخصصة في البحث والإنقاذ و10 آليات ومعدات برية وبحرية تعرض لأول مرة في العالم. إلى جانب مشاركة 17 متحدثاً متخصصاً في البحث والإنقاذ محلياً وإقليمياً ودولياً.

وسيعرض المؤتمر أحدث الابتكارات في البحث والإنقاذ، والتقنيات الجديدة المطبّقة محلياً وعالمياً، بما في ذلك تقديم اختراعات جديدة في الذكاء الاصطناعي، والأقمار الصناعية، والنظم الجغرافية، وأنظمة البحث والتتبع، ونظم الملاحة الجوية والبحرية وغيرها الكثير من التقنيات التي تفيد عمليات البحث والإنقاذ، فضلاً عن تسهيل التعاون والتنسيق بين المنظمات المشاركة في عمليات البحث والانقاذ.

وأكد الدكتور ستيفن توماغان، المدير العام للمركز، أن هدف المؤتمر إيجاد إطار مؤسسي مستدام للتعاون والتنسيق بين الجهات العاملة في البحث والإنقاذ، ومناقشة أبرز الموضوعات وأحدث التوجهات الابتكارية، والتعرف إلى التحديات التي تواجه العاملين في قطاع البحث والإنقاذ، وبحث الحلول الملائمة لها والاطلاع على التجارب المتميزة.

وتتضمن محاور المؤتمر.. التعاون الاستراتيجي بين المركز والشركاء، وعرض آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا المساهمة في البحث والإنقاذ، ومناقشة التحديات التي يتم مواجهتها خلال تلك العمليات، وإيجاد حلول مقترحة لها وتوحيد آلية التواصل الحالية بين الشركاء الاستراتيجيين، أثناء عمليات البحث والإنقاذ والابتكارات، والنظرة المستقبلية للشركاء وعرض نماذج عن تلك العمليات المنفذة لاستعراض الدروس المستفادة.

يناقش اليوم الأول الرؤية الاستراتيجية في مدى تطور التكنولوجيا لتعزيز رؤية دولة الإمارات، لتقديم خدمات البحث والإنقاذ، وعقد جلسات حوارية بين الشركاء الاستراتيجيين.

ويبحث اليوم الثاني أهم التحديات التي تواجه خدمات البحث والإنقاذ للجمهور وكيفية تعزيز التعاون المستمر بين الشركاء الاستراتيجيين، وتقديم عروض تثقيفية.



المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *