تكنولوجيا كرة المونديال تصدم رونالدو في هدف أوروجواي (فيديو)



02:42 م


الثلاثاء 29 نوفمبر 2022

كتب-: سليمان غريب

أثبتت التكنولوجيا داخل الكرة المستخدمة ببطولة كأس العالم 2022 والمقامة حاليا في قطر بشكل قاطع أن كريستيانو رونالدو لم يلامس الكرة في هدف البرتغال الأول أمام أوروجواي.

وحقق منتخب البرتغال انتصارًا غاليًا على أوروجواي بنتيجة 2-0 في الجولة الثانية لدور المجموعات بالمونديال، ليحسم رونالدو ورفاقه التأهل للدور القادم.

وسجلت البرتغال الهدف الأول عن طريق عرضية لعبها برونو نحو كريستيانو رونالدو، الذي تدخل في الكرة، لكنه لم يلمسها ليتم احتساب الهدف لبرونو فيرنانديز.

وكان الهدف قد سُجل أولًا لصالح كريستيانو رونالدو، الذي احتفل بشكل جنوني عقب ملامسة الكرة للشباك، لكن بعد مراجعة الإعادة، تم احتساب الهدف لصالح برونو.

وأكد الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والشركة المصنعة لكرة أديداس المستخدمة في المونديال أن رونالدو لم يتمكن من لمس الكرة في الهدف الأول للبرتغال وذلك بحسب ما نشرته شبكة “ESPN” العالمية.

وذكرت الشبكة أن التكنولوجيا داخل الكرة أتثبت أن رأس رونالدو لم تلامس الكرة في الهدف الأول، مما يعني أن الهدف تم منحه لبرونو فرنانديز.

ووفقًا لبيان رسمي نشرته شبكة “ESPN” من فيفا نيابة عن شركة أديداس، جاء فيه: “باستخدام التقنية المتصلة والموجودة في كرة مباراة البرتغال وأوروجواي يمكننا أن نؤكد بشكل قاطع عدم وجود أي تلامس على الكرة من كريستيانو رونالدو لهدف اللقاء الأول”.

وأضاف: “يتيح لنا مستشعر IMU 500 هرتز داخل الكرة أن نكون دقيقين للغاية في تحليلنا، وبالتالي نؤكد أن رونالدو لم يلمس الكرة”.

وتتضمن كرة المباراة تقنية يمكنها توفير بيانات في الوقت الفعلي لحكام المباراة، كما أنه يلتقط كل لمسة يقوم بها اللاعبون الذين لديهم أجهزة استشعار، كما أن هذه التقنية تساعد في الإبلاغ عن حالات التسلل، بالإضافة إلى المساعدة في اكتشاف اللمسات غير الواضحة وبالتالي تحسين جودة وسرعة عملية اتخاذ القرار بتقنية VAR في نهاية المطاف.





المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *