جثث وأشلاء ممزقة في الشارع.. تفاصيل انفجار إسطنبول (فيديو)



09:03 م


الأحد 13 نوفمبر 2022

وكالات:

وقع عصر اليوم الأحد، انفجار في شارع الاستقلال، بميدان تقسيم في إسطنبول، إحدى أشهر المحافظات السياحية في تركيا، وأسفر عن مقتل 6 أشخاص، وإصابة 81 آخرين، في حادث صنفته السلطات التركية على أنه “إرهابي”.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في مؤتمر صحفي، إن “هجومًا غادرًا بقنبلة في شارع استقلال أسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة 53 آخرين”، وأضاف “المعطيات الأولية تشير إلى أن الانفجار بمنطقة تقسيم نتيجة عمل إرهابي”.

وتابع أردوغان أنه يُشتبه في ضلوع امرأة بتنفيذ الهجوم، وقال أيضًا إنه سيبحث مع الرئيس الأميركي جو بايدن مسألة الإرهاب، حال تمكن من لقائه على هامش قمة العشرين المقرر عقدها غدًا الاثنين في مدينة بالي الإندونيسية.

عمل إرهابي

أعلن نائب الرئيس التركي، فؤاد أقطاي، أن الانفجار الذي وقع في ساحة تقسيم بمدينة إسطنبول “عمل إرهابي”.

وقال أقطاي، إن الانفجار الذي وقع في منطقة تقسيم بإسطنبول، اليوم الأحد، ربما يكون نفذته امرأة.

وقال أقطاي، في مؤتمر صحفي، اليوم الأحد، إن “المعلومات الأولية تشير إلى أن الانفجار في منطقة تقسيم بمدينة إسطنبول، نفذته امرأة”.

ونقلت قناة “تي آر تي” التركية الرسمية عن مكتب المدعي العام بإسطنبول أنه فتح تحقيقًا حول ملابسات الانفجار، فيما فرض المجلس الأعلى للإذاعة والتلفزيون حظرًا على نشر الأنباء حول الحادث.

ونصحت القنصلية الفرنسية في إسطنبول رعاياها بتجنب التوجه إلى منطقة تقسيم أو استخدام وسائل النقل العامة بالمدينة، وقالت في بيان “رسالة إلى الجالية الفرنسية. وقع انفجار بعد ظهيرة اليوم في شارع استقلال بمدينة إسطنبول. تجنبوا التوجه إلى هذه المنطقة أو مغادرة منازلكم وبقدر الإمكان تجنبوا استخدام وسائل النقل العامة”.

إدانات دولية

أعربت دول عربية وأوروبية عن إدانتها للحادث الإرهابي الذي وقع في منطقة تقسيم.

وأدان السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية بأشد العبارات، اليوم الأحد، حادث الانفجار الإرهابي الذي وقع بمدينة إسطنبول التركية اليوم، والذي أسفر عن وقوع عدد من الضحايا والمصابين.

وأعرب المتحدث باسم الخارجية، في بيان مساء اليوم، عن خالص تعازي جمهورية مصر العربية لذوي الضحايا والشعب التركي الصديق والجمهورية التركية، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

وأكد السفير أبو زيد فى هذا الإطار، على موقف مصر الثابت الذي يرفض كافة أشكال العنف والإرهاب، مهما كانت مسبباته، داعياً جميع دول العالم إلى التضامن فى مواجهة هذه الظاهرة البغيضة وتجفيف منابع دعمها مادياً أو فكرياً أو بأى شكل من الأشكال.

وأعربت الولايات المتحدة عن تعازيها في ضحايا الحادث، في تغريدة للسفارة الأميركية لدى تركيا، قالت فيها “تشعر البعثة الأميركية لدى تركيا بحزن عميق بسبب الانفجار الذي وقع في إسطنبول بعد ظهر اليوم. نتقدم بأحر التعازي لأسر الذين فقدوا أرواحهم ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

كما أعربت القنصلية الماليزية في إسطنبول عن تعازيها لأسر الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين، ناصحة رعاياها بتجنب التواجد في أماكن التجمعات المزدحمة بمدينة إسطنبول.

بدوره، أعرب وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس عن تعازيه في ضحايا الحادث، قائلًا في تغريدة عبر تويتر “أود أن أنقل تعازيّ للحكومة التركية والشعب التركي وأسر الذين قتلوا في الهجوم الدامي الذي وقع اليوم في إسطنبول. المنظومة الأمنية في إسرائيل مستعدة لتقديم المساعدة بقدر ما هو مطلوب”.

ودانت حركة حماس الفلسطينية كذلك الانفجار، وقالت في بيان لها “ندين بشدّة التفجير الإجرامي الآثم الذي استهدف المدنيين في شارع الاستقلال بمدينة إسطنبول التركية اليوم، وأدّى إلى وقوع العديد من الضحايا والمصابين الأبرياء. نعرب عن تضامننا الكامل مع جمهورية تركيا الشقيقة، قيادة وشعباً، سائلين الله تعالى الرّحمة للضحايا والشفاء العاجل للجرحى، وأن يحفظ تركيا وشعبها العزيز من كل مكروه وسوء”.





المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *