داعش تعلن مسؤوليتها عن الهجوم على مستشفى عسكري في أفغانستان

[ad_1]


01:57 م


الأربعاء 03 نوفمبر 2021

إسلام آباد – (د ب أ):

أعلن تنظيم داعش عن مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف مستشفى عسكري أمس الثلاثاء في كابول، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 12 شخصا، بينهم مسؤول عسكري بارز من أفراد حركة طالبان.

وكان الهجوم المنسق قد بدأ بتفجير انتحاري ضمن خمسة مسلحين حزامه الناسف عند مدخل المستشفى، مما مهد الطريق أمام ثلاثة أخرين لاقتحام المستشفى، وفقا لما قاله تنظيم داعش في بيان نُشر عبر قنواته الرسمية على تطبيق تليجرام في وقت متأخر من أمس الثلاثاء.

ووفقا للإحصاءات الرسمية التي أعلنتها طالبان، فقد أسفر الهجوم عن مقتل سبعة أشخاص. وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن 19 شخصا قتلوا وأصيب نحو 50 آخرين في الهجوم.

وأكد مسؤول عسكري لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن قائد فيلق كابول مولاي حمد الله موخليس، الذي كان أول قائد طالباني يدخل القصر الرئاسي عندما سيطرت طالبان على المدينة في أغسطس الماضي، قُتل في الهجوم.

ويشار إلى أنه عقب استيلاء طالبان على السلطة في أفغانستان، يبدو أن تنظيم داعش يوسع نفوذه وأنشطته. ويعد هذا رابع هجوم كبير يعلن داعش مسؤوليته عنه منذ تولي طالبان السلطة.

[ad_2]
اسم الكاتب والمصدر الاصلي
جميع الحقوق محفوظة

2021-11-03 16:57:28

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close