“دمه اتصفى في التوك توك”.. قصة مقتل شاب بطعنة غادرة من “قهوجي حلوان”

[ad_1]


12:16 م


الثلاثاء 30 نوفمبر 2021

كتب- محمود سعيد:

أمام مقهى مُطل على شارع ترعة الخشاب بحدائق حلوان، يوم الأحد، أوقف الشاب هشام شعبان سيارته ليستريح بعض الوقت، لكنه فوجئ بعامل داخل المقهى “يرُش المياه” على السيارة، فنشبت مشادة كلامية بينهما انتهت بمأساة.

نزل الشاب الثلاثيني من سيارته معاتبًا العامل وشهرته رابسو”: “مش تاخد بالك.. الميه وسخه وجت على العربية”، فردّ عليه الأخير “إنت واقف غلط قدام القهوة وقافل علينا”، استمرت المشادة الكلامية بين الشابين قرابة 10 دقائق، بحسب أقوال شاهد عيان في التحقيقات.

وقال الشاهد إن المشادة تطورت إلى مشاجرة بالأيدي وتبادل للسباب والشتائم، وحاول بعض المارة التدخل للفصل بينهما حتى نجحوا، لكنهم فوجئوا بإحضار القهوجي “خنجر” مهرولًا تجاه المجني عليه ثم سدد إليه طعنة نافذة في الصدر فسقط على الأرض غارقًا في دمائه.

صرخات المارة المستغيثة، دفعت سائق “توك توك” للوقوف، حمل الأهالي المصاب باتجاه مستشفى حلوان العام، يقول شاهد العيان “دمه اتصفى في التوك توك”، وحينما وصل المجني عليه للمستشفى كان قد لفظ أنفاسه الأخيرة.

وبعد إبلاغ الأهالي للشرطة، على الفور انتقلت قوة أمنية من قسم شرطة المعصرة، وألقت القبض على المتهم وحررت محضرًا بالواقعة.

وأشارت التحريات إلى أن المتهم دائم افتعال المشكلات مع السكان والزبائن على مدار فترة عمله في المقهى.

وأمرت النيابة بحبس المتهم على ذمة التحقيقات في الواقعة، ونسبت إليه تهمتي قتل المجني عليها وحيازة سلاح أبيض بغير مسوغ حرفي أو مهني.

[ad_2]
اسم الكاتب والمصدر الاصلي
جميع الحقوق محفوظة

2021-11-30 15:16:34

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close