رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: محادثات الوكالة الدولية ليست على جدول الأعمال



07:24 م


الأربعاء 16 نوفمبر 2022

فيينا – (د ب أ)

ألقى نائب الرئيس الإيراني رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، محمد إسلامي، بظلال الشك على إجراء المحادثات المتفق عليها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن الأنشطة والمواقع النووية السرية السابقة لدى الجمهورية الإسلامية.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية “إسنا” عن إسلامي قوله في إيران، اليوم الأربعاء، إن “زيارة وفد الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليست على جدول الأعمال في الوقت الراهن”.

ويأتي ذلك كرد فعل من إسلامي على جهود تبذلها ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة للضغط على طهران، لتوفر إجابات لأسئلة مهمة من جانب مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقال رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل جروسي في فيينا إن تأجيل، أول إلغاء، المحادثات مع إيران حتى النصف الثاني من نوفمبر الجاري، “سيزيد الأمور سوءا عما هي عليه بالفعل”.

يذكر أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية تطالب، دون جدوى، بمعلومات عن مكان مواد نووية في ثلاثة مواقع داخل إيران منذ عدة سنوات.

وقال جروسي للصحفيين عقب انطلاق اجتماع مجلس المحافظين إن الوكالة الدولية لا تتلقى إجابات، أو تفسيرات غير موثوقة.

وتشدد إيران دوما على أنها لا تستخدم التكنولوجيا النووية إلا لأغراض سلمية، إلا أن غياب التعاون يذكي الشك لدى الغرب في أن الجمهورية الإسلامية تريد إخفاء أبحاث نووية عسكرية سابقة.



المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *