“شعب متفكك”.. سمير فرج : مصر ليس لها علاقة بما يحدث في إثيوبيا

[ad_1]


11:57 م


الثلاثاء 09 نوفمبر 2021

كتب- محمد أبوالمجد:

قال اللواء سمير فرج رئيس إدارة الشؤون المعنوية الأسبق، إن دولة إثيوبيا بها حوالي 18 عرقية تبدأ من الأورومو التي تمثل 40 % من حجم السكان، والهمهارا25% والتيجراي 6%، مشيرًا إلى أن إثيوبيا بها حوالي 50 لهجة والشعب الإثيوبي متفكك.

وأضاف “فرج” في مداخلة هاتفية لبرنامج “يحدث في مصر” على فضائية “إم بي سي مصراليوم الثلاثاء، أن التيجراي كانت تحكم إثيوبيا في الفترة الماضية حتى قدوم أبي أحمد رئيسًا للوزراء الإثيوبي واستولى على الحكم، موضحًا أن التيجراي كانت رافضة لتأخير الانتخابات تحت مزاعم الكورونا وعند عمل الانتخابات لم يعترف بها وقرر القضاء على التيجراي والسيطرة عليها ومن هنا بدأت الصراعات.

وتابع، أن الأورومو والتيجراي اتحدا مع بعضهم البعض وأعلنوا اتجاههم نحو العاصمة أديس أبابا، موضحًا أن إثيوبيا مقبلة على حرب أهلية، مضيفا أن الوضع مقلق للغاية في الوقت الحالي.

وأكد، الخبير العسكري، أن ما يتم في دولة اثيوبيا شأن داخلي وليس لمصر أي علاقة به من قريب أو بعيد، قائلًأ: “من وقت تولي الرئيس السيسي للبلاد ونحن لا نتدخل في أي شؤون داخلية لأي دولة، وهو أمر شأن داخلي في إثيوبيا لأن التيجراي كانت تحكم إثيوبيا وتريد استعادة الأمر بعدما تم طردهم”.

وأردف، أن الوضع في إثيوبيا مقعد وغير مطمئن للغاية ومن الممكن أن يحدث تطور كبير في الساعات القادمة في الداخل الإثيوبي، مؤكدًا أن أبي أحمد بداء في استدعاء الشباب الإثيوبي الذي تم تسريحهم من الجيش للحرب أمام قوات تيجراي بالقوة، مشير إلى أن الأوضاع ملتهبة للغاية هناك.

[ad_2]
اسم الكاتب والمصدر الاصلي
جميع الحقوق محفوظة

2021-11-10 02:57:14

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *