في يومهم العالمي.. من هم الأكثر عرضة لإصابات حوادث الطرق في مصر؟



12:11 م


الأحد 21 نوفمبر 2021

كتبت – مها صلاح الدين:

في اليوم العالمي لضحايا حوادث الطرق، الذي أطلقته الأمم المتحدة عام 2005، في 21 نوفمبر من كل عام، أطلق الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء -قبل أيام- نشرته السنوية، التي تحمل عنوان “نتائج حوادث الطرق والقطارات لعام 2020”.

وبخلاف المؤشرات الأساسية التي تشير إلى انخفاض عدد ضحايا حوادث الطرق إلى الثلث، بنسبة 28.9% عن عام 2019، إلا أنها أشارت إلى أن أخر 5 سنوات -من 2016: 2020- كان نحو ثلث إصابات وضحايا حوادث الطرق في مصر من ركاب السيارة المتصادمة، وربعهم من المشاة، ونحو ما يقرب من خمسهم من السائقين.

فعلى مدار الـ 5 سنوات الأخيرة، كان 34 شخصا من كل مئة إصابة في حوادث الطرق من ركاب السيارات، و25 شخصا من المشاة، و17 شخصا من السائقين، وتذيل الركاب خارج المركبة المتصادمة القائمة، بنحو شخصين من كل مئة ضحية.

وهو ما يشير إلى ضرورة زيادة عوامل الأمان داخل السيارات، والتزام الركاب بما يضمن أمنهم وسلامتهم أثناء استقلال السيارات، حتى وإن كانوا ليسوا هم من يقودونها.


اسم الكاتب والمصدر الاصلي
جميع الحقوق محفوظة

2021-11-21 15:11:17

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *