هل الوقت الحالي مناسب لشراء سيارة جديدة؟.. 3 نصائح من المصنعين



02:22 م


الخميس 16 فبراير 2023

كتب – محمد جمال:

يعاني قطاع صناعة السيارات عالميًا ومحليًا منذ انطلاق مارس الماضي من العام 2022 بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، وارتفاع تكاليف الشحن، والانخفاض الحاد بكميات السيارات المنتجة حول العالم.

وباتت أسعار السيارات الجديدة منذ بداية العام الجاري ترتفع بشكل أسبوعي، خاصة مع توقعات باستمرار موجات الارتفاع حتى استقرار الأوضاع المتسببة في أزمة قطاع السيارات.

وفى هذا السياق، أكد المهندس خالد سعد أمين عام رابطة مصنعي السيارات، أن قرار شراء سيارة جديدة خلال الوقت الحالي يرجع للعميل إذا كان فى حاجة للسيارة وتناسبة ماديًا فلا يتردد خاصة وأن الرؤية للسوق خلال المرحلة القادمة لا تنذر بتحسن، أما إذا كان فى غير حاجة لها فينتظر حتى تهدأ تستقر الأوضاع الراهنة.

وأكد سعد فى تصريح لـ “مصراوي”، أن توطين الصناعة المحلية هو الحل للخروج من أزمة ارتفاع الأسعار بمصر، حتى نستطيع أن تغزو السيارات محلية الصنع العالم العربي والأوروبي فى ظل الأزمات التي يشهدها العالم خلال هذه الفترة.

وطالب سعد، مالكي السيارات بأن يحافظوا على سياراتهم وينتظموا فى إجراء الصيانات الدورية لها، فضلا عن تراجعهم عن قرار التجديد أو الشراء خلال الفترة الحالية حتى عبور الأزمة الطاحنة التي تعاني منها جميع أسواق السيارات بالعالم.

فيما أكد اللواء حسين مصطفى، الرئيس التنفيذي السابق لرابطة مصنعي السيارات بمصر ورئيس مجلس إدارة الشركة العربية الأمريكية للسيارات AAV سابقاً، أن الفترة الحالية هي أصعب فترة يتم اتخاذ قرار الشراء فيها، ولكن فى الاحتياج الشديد لها مع عدم وجود البديل لا تتردد فهذا هو الوقت المناسب.

واتفق مصطفى مع خالد سعد أمين عام رابطة مصنعي السيارات، فى أنه إذا كان العميل لديه سيارة بالفعل فهذا الوقت ليس لرفاهية التجديد بل ننتظر حتى العبور من هذا النفق المظلم.

وطالب مصطفي، المقبلين على شراء سيارة جديدة فى هذه الأوقات وليسوا في حاجة ضرورية لها بالتراجع فورا عن هذا القرار، خاصة وأن أسعار السيارات الزيرو حاليا مغالى بها.

اقرأ أيضًا..

رغم الأزمة مبيعات سيارات الركوب تتجاوز الـ 133 ألف سيارة خلال 2022

بيلتا.. لازالت الأرخص لتويوتا بمصر

هاميلتون في طريقه للصدام مع الاتحاد الدولي للسيارات



المصدر الأصلي