10 نصائح مهمة للقيادة بأمان فى الشبورة الصباحية



04:26 م


الأحد 11 ديسمبر 2022

كتب. محمد جمال|

تعد الشبورة المائية أو الضباب إحدى أخطر الظواهر الجوية المؤثرة على حركة السير في الطرق، وأيضا في حركة الملاحة الجوية والبحرية، إذ تعمل على تقليل مستوى الرؤية الأفقية، ما قد يؤدي إلى وقوع الحوادث.

وقالت الهيئة العامة للأرصاد الجوية إن الشبورة المائية أو الضباب ظاهرة طبيعية سببها سحب منخفضة قريبة من سطح الأرض، ويساعد في تفاقمها الغبار والدخان والشوائب المختلفة بالجو، وتحدث في ساعات الليل المتأخرة أو في الصباح الباكر.

وترتفع مخاطر حوادث الطرق أثناء قيادة السيارة في ساعات الليل المتأخرة والصباح المبكر مع وجود الشبورة المائية، إذ يواجه الكثير من سائقي السيارات صعوبة في كشف الطرق لمسافات تسمح بتفادي الاصطدام بالسيارات الأخرى خلال هذه الأوقات.

ولتجنب الوقوع بأي مشكلات أو حوادث بسبب الشبورة المائية أو الضباب، ينصح دائما بتجنب القيادة خلال هذه الأوقات لرؤية الطريق بشكل أفضل فى الساعات المتقدمة من اليوم.

ومن خلال الموضوع التالي يمكنك التعرف على النصائح تمكنك من القيادة بأمان أثناء وجود الشبورة المائية أو الضباب:

أضواء السيارة

يعتقد البعض أن استخدام الضوء العالي بالسيارة أثناء القيادة في الشبورة سيساعد على الرؤية بشكل أفضل، إلا أن ذلك سيعقد من الأمور لأن الأضواء العالية ستنعكس من العوارض الجانبية، ولذلك يجب الاستعانة بالأضواء المنخفضة بالإضافة إلى مصابيح الضباب.

مسافة الأمان

في كثير من الأحيان يعتمد السائقين في الشبورة على السيارات التي تتقدمهم كدليل بالطريق، ولكن عدم الالتزام بمسافة الأمان بين السيارات والتي تقدر بـ5 ثوانٍ، يعرضك لخطر الاصطدام بمن يتقدمك.

التوقف بجانبي الطريق

يفضل بعض السائقين في الشبورة الكثيفة أن يتوقفوا إلى جانب الطريق، ولتجنب خطر الاصطدام بالسيارات القادمة يجب اتباع عدد من الإجراءات الاحترازية أولها وضع المثلث العاكس على بعد 5 أمتار من السيارة لإنذار القادم، ثانيًا تشغيل أضواء الانتظار.

النزول من السيارة

من أكبر المخاطر أن يترجل سائق وركاب السيارة إلى الطريق، لأن فرصة صدمهم من قبل سائقي السيارات الأخرى تكون كبيرة للغاية خاصة خلال هذه الأوقات التي تنعدم بها الرؤية.

التركيز أثناء القياجة

تنص تعليمات القيادة الأساسية على عدم الانشغال بغير الطريق، ولكن عند القيادة في الشبورة الحاجبة للرؤية تكون فرصة الانشغال بغير الطريق أكبر حيث يختفي كل ما يحيط بالطريق، ويدفع ذلك البعض لمراجعة الرسائل الهاتفية أو الاستماع إلى الراديو بصوت مرتفع.

تخطي السيارات

هناك قاعدة ثابتة وآداب لتخطي السيارات على الطريق في الظروف الاعتيادية، ولكن هذه القاعدة تختلف تمامًا عند القيادة في الشبورة، حيث تحذر المرور بعدم تخطي السيارات لخطورة ذلك على الحياة.

السير بالحارة الوسطى

السير في الحارة الوسطى من الطريق والاسترشاد بالخطوط الأرضية تحسبا لوجود سيارة معطلة بالحارة اليمنى

مساحات الزجاج

يجب استعمال مساحات الزجاج بصفة مستمرة أثناء القيادة في الشبورة لمنع تكثفها على الزجاج من الخارج وانعدام الرؤية.

انعدام الرؤية

عند انعدام الرؤية بسبب حجب الشبورة للرؤية حاول أن تتلمس الطريق من خلال اتباع السيارة التي تسير أمامك فربما يكون هذا الأمر جيد بالنسبة لك.

تقطع الشبورة

الشبورة غالبا ما تكون متقطعة ومتحركة فلا ينبغي الإسراع في المسافة بين منطقة وأخرى حتى لا تفاجأ بدخولك منطقة الشبورة بأسرع مما يجب.



المصدر الأصلي