100 ألف درهم تعويضاً لرجل بعد اختلاء آخر بزوجته في مركبة | صحيفة الخليج



أبوظبي: آية الديب

قضت محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، بإلزام رجل بأن يؤدي إلى زوج 100 ألف درهم تعويضاً عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت به، وذلك بعدما شاهد الزوج الرجل يختلي بزوجته في مركبة، ودانت المحكمة الجزائية الرجل والزوجة بتهمة تحسين المعصية.

وتعود التفاصيل إلى أن الزوج الشاكي رفع دعوى قضائية طالب فيها إلزام الرجل المشكو عليه بأن يؤدي له 200 ألف درهم تعويضاً جابراً عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت به، وإلزامه بالرسوم والمصاريف، مشيراً إلى أن المشكو عليه قام بارتكاب جريمة تحسين المعصية مع زوجته، إذ شاهدهما يختليان مع بعضهما بمركبة وتحررت عن الواقعة قضية جزائية قضت فيها المحكمة الجزائية بإدانة زوجته والمشكو عليه، ومعاقبتهما حضورياً بغرامة 10 آلاف درهم لكل واحد منهما.

وأكدت المحكمة على أن الخطأ الذي ارتكبه المشكو عليه هو جريمة تحسين المعصية مع زوجة الشاكي بأن اختلى بها دون رابطة شرعية في المركبة، وأن الحكم الجزائي الصادر بحق الزوجة والرجل الذي اختلى بها صار نهائياً وباتاً، وبالتالي ثبت خطأ المشكو عليه الموجب للتعويض.

وارتأت المحكمة أن الزوج الشاكي لحقت به أضرار مادية تمثلت بالتوجه إلى مركز الشرطة لفتح بلاغ ومتابعة الدعاوى الجزائية وأضرار معنوية تتمثل في خدش شرفه وسمعته بين أفراد المجتمع وفقدانه الثقة بشريكة حياته وشعوره بالحزن و الأسى والألم المعنوي وأضرار نفسية، ومن ثم قضت المحكمة بإلزام المشكو عليه بأن يؤدي للزوج الشاكي 100 ألف درهم تعويضاً عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت به، وإلزامه بالرسوم والمصروفات.



المصدر الأصلي