رياضة

إينو: أسعد ايام حياتي في الأهلي.. تعرضت للإهانة في الزمالك.. وتعمدت "ضرب" ميسي



02:07 ص


الخميس 04 يونيو 2020

كتب- أيمن جيلبرتو:

أكد معتز إينو لاعب الأهلي الأسبق أنه قضى أسعد أيام حياته في كرة القدم في السنوات التي تواجد فيها بين صفوف القلعة الحمراء، مشيراً الى أنه حقق في 5 سنوات ما يقرب من 14 بطولة.

وقال إينو خلال تصريحات عبر برنامج “جمهور التالتة” بقناة “أون تايم سبورتس 2” “بعد توقيعي للأهلي تعرضت لإهانات كثيرة داخل نادي الزمالك، كنت اتدرب في الساعة السادسة صباحاً، أسافر مباريات أفريقية لكي أشارك دقيقة واحدة فقط لمجرد حرماني من التواجد الأفريقي مع الأهلي، سباب ومشاكل”.

واستمر “لا أعلم سبب عدم استفادة الزمالك من إمكانياتي حتى أخر لحظة، تم تجميدي لفترة طويلة رغم أنني كنت أقدم مستويات جيدة ولعبت لمنتخب مصر مع حسن شحاتة واسجل العديد من الأهداف، شاركت مع جيل كبير في نادي الزمالك وتشرفت باللعب معهم”.

وأضاف “في الأهلي كل الأمور كانت مختلفة وجوزيه استقبلني بشكل رائع وكان يعاملني بطريقة جيدة والجماهير منحتني الكثير من الحب والتقدير، أول مباراة لي مع الأهلي كانت ببطولة أمام الإسماعيلي، أسعد أيام حياتي في كرة القدم كانت مع الأهلي”.

وواصل “وقت كنت متألقاً تعرضت لإصابة الرباط الصليبي، مستواي تأثر بكل تأكيد، عندما عدت كان جوزيه يمنحني بعض الدقائق، شاركت أمام الزمالك في كأس السوبر وسجلت الهدف الشهير، كان بمثابة رد اعتبار على ما حدث معي من الجماهير وقتها”.

وصرح “جماهير الزمالك كانت توجه السباب لي طوال المباراة، كنت عائد من الإصابة، تعرضت لضغوط كبيرة، سجلت الهدف واحتفلت بجنون في الملعب”.

وشدد “عندما سجلت هدفا في الأهلي عندما رحلت لحرس الحدود، لم احتفل، لا يمكن أن أحتفل، أسعد أيام حياتي كانت في الأهلي، (شوفت العز كله في الأهلي)، لو عاد بي الزمن لما رحلت، لكن الأمر كان صعباً كنت أريد اللعب، لم أشعر بتمسك البدري بوجودي، في المباريات الودية معه لم أكن أشارك سوى لدقائق معدودة”.

وتابع “قلت للبدري بكل احترام أنني أشعر بأنه لن يعتمد علي، رد علي وسأل هل أمتلك عروض، الرد صدمني، لم أشعر بأنه متمسك بي رغم تاريخي، كنت منتظر منه رد أخر، تلقيت العديد من العروض ورحلت لحرس الحدود كان يمتلك فريقاً قويا ومميزاً”.

وانتقل للحديث عن مباراة الأهلي وبرشلونة في 2009 “قبل المباراة بيوم كان هناك سخرية من زملائي وتوقع لما سيفعله بي ميسي داخل الملعب، لاعب استثنائي واللعب بجواره وأمامه شرف كبير، تعمدت ضربه داخل الملعب حتى لا يقوم بمراوغتي كما هو المعتاد منه، تسببت في اخراجه عن شعوره”.

واكمل “بعد المباراة رفض أن يستبدل قميصه مع أي لاعب في الأهلي، لكن قمت بالتحدث معه في النهاية والتقطت صورة معه، عاقبني في المباراة بكوبري، اعتبره وسام على صدري”.

وقال “ضاحكاً” “كوبري أبوتريكة في مباراة القمة جعلني أشعر أنني أريد ترك المباراة بسبب تفاعل جماهير الأهلي معه في المدرجات، بعدما انتقلت للأهلي قلت لأبوتريكة هل يصح أن تتسبب في أن تضحك جماهير الأهلي علي”.

واختتم “أبوتريكة لاعب كبير وصاحب أخلاق عالية، حازم إمام الثعلب تشرفت باللعب بجواره وهو أخ كبير لي، بركات فاكهة الكرة المصرية، سعدت باللعب مع الثلاثي، شيكابالا لاعب صاحب مهارة عالية للغاية ولاعب مميز”.


المصدر مصراوي

السابق
أول تعليق من ترامب على فرض عقوبات على الرئيس الصيني شخصيا
التالي
هل النسيان المتكرر العلامة الوحيدة للخرف؟

اترك تعليقاً