إسلاميات

بالفيديو| الجندي: من لديه خوف شديد من فيروس كورونا عليه بالصلاة


07:37 م


الخميس 04 يونيو 2020

كتبت – سماح محمد:

قال الشيخ خالد الجندي – عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية التابع لوزارة الأوقاف – إن هناك أشياء في الوقت الراهن تدعم الناس وتؤدي للطمأنينة ومنها الصلاة.

وذكر الجندي من خلال مشاركته بحلقة اليوم الخميس من برنامج “لعلهم يفقهون”، المذاع عبر فضائية “dmc” قائلًا: في سنن أبي داود أن رجلًا دخل المسجد بين أصحابه مضطربًا، فقال “ليتني صليت فاسترحت”، فكأنهم عابوا عليه ذلك، فقال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول “أرحنا بها يا بلال”.

وتابع عضو الأعلي لشؤون الإسلامية أن الصلاة تدعم الناس كما قال الله تعالى: {اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ}.. [البقرة : 153]، مشيرًا إلى أن من عافاه الله ولم يصب بوباء فيروس كورونا عليه أن يكثر من الصلاة إذا كان لديه خوف شديد كنوع من أنواع الطمأنينة والراحة النفسية.

وفسر الجندي لماذا يصلي بعض الناس دون أن يشعروا بالطمأنينة، ويخرجون منها كما دخلوا، موضحًا أن السبب في ذلك يكمن في قوله تعالي: {قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ}.. [المؤمنون : 1 – 2]، مؤكدًا أنه “إذا وُجد خلل في حياتك، فاعلم أن هناك خللًا في صلاتك، لأننا لم نصلي بتركيز”.

وتابع الجندي أن النبي صلى الله عليه وسلم حينما كان يجلس في المسجد دخل رجل يصلي، وعندما انتهى ذهب ليسلم عليه بعد الانتهاء من الصلاة، فقال له “ارجع فصلي فإنك لم تصلي”، لأنه لم يؤدي الصلاة كما ينبغي، موضحًا أن النبي يقول “صلوا كما رأيتموني أصلي”.

وأضاف “كذلك القرآن، إذا لم تقرأه بغير تدبر فلن تخرج منه بالفائدة المرجوة التي تريدها”، مشيرًا إلى قوله تعالى “وشفاء لما في الصدور”.

المصدر الاصلي مصراوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق