لايف ستايل

كيفية تصميم مواقع الكترونية

لا يخفى علينا جميعا أن التوسع التكنولوجي، وخصوصًا التجارة الإلكترونية قد احتل مكانة كبيرة في الآونة الأخيرة خاصة بعد أن أصبحت عملية تصميم مواقع الكترونية للأعمال أمر ضروري وليست شيء نادر أو عسير، حيث زاد عدد الأشخاص الذين يفضلون التسوق والتصفح عبر الإنترنت، كما يتوافر الآن أكثر من شركة تصميم مواقع الكترونية في المدينة الواحدة و التي تتولى عمل العديد من الخدمات مثل تصميم مواقع الكترونية وتصميم المتاجر وفقا لمتطلبات صاحب المتجر أو المشروع.

تصميم مواقع الكترونية

يتطلب تصميم أي مواقع إلكترونية يتم بناؤها من الصفر فهمًا مفصلاً إلى حد كبير للغات البرمجة المشهورة مثل لغة الـ HTML، ولكن إذا لم تكن لديك خبرة في تصميم المواقع، يمكنك بسهولة إنشاء موقع الكتروني باستخدام خدمة استضافة مجانية مثل Weebly أو Wix أو WordPress أو Google Sites. حيث يميل مصممي المواقع إلى استخدام تلك المواقع أكثر من استخدام HTML.

أما إذا قررت تصميم الموقع الالكتروني الخاص بك، فستحتاج إلى تعلم لغات البرمجة HTML و CSS.

أما إذا كنت صاحب نشاط تجاري أو تبحث عن نقل تجارتك إلى النطاق الالكتروني، فيمكنك أيضًا الاستعانة بشركة تصميم مواقع الكترونية احترافية من أجلك.

ما هي المواقع الالكترونية

المواقع الإلكترونية هي مجموعة من الصفحات المتصلة على الشبكة العالمية، والتي تعتبر كيانًا واحدًا يمتلكه عادةً شخص واحد أو منظمة واحدة، ويُكرّس لموضوعٍ واحدٍ أو لعدّة مواضيع ذات صلة.

عام 1989 بدأ تطوير الشبكة العالمية، وذلك من قبل تيم بيرنرز لي وزملائه في منظمة سيرن، وهي منظمة علمية دولية مقرها في جنيف سويسرا، حيث قاموا بإنشاء بروتوكول نقل النص التشعبي (Hypertext Transfer Protocol)، والذي يوحد الروابط بين الخوادم والعملاء، وقد توفرت متصفحات الويب القائمة على النصوص ليتمّ إصدارها في يناير عام 1992، حيث اكتسبت الشبكة العالمية قبولاً سريعاً عند إنشاء مستعرض ويب يدعى موسيك، والذي تمّ تطويره في الولايات المتحدة من قبل مارك آندرسن وآخرين في المركز الوطني لتطبيقات الحوسبة الفائقة في جامعة إلينوي وتمّ إطلاقه في سبتمبر 1993.

أنواع المواقع الإلكترونية 

هناك أنواع متعددة من المواقع الإلكترونية، ومنها ما يأتي:

مواقع تجارية: وهي مواقع صممت لغرض بيع المنتجات أو الخدمات، وغالبًا ما ينتهي عنوان الإنترنت الخاص بهذه المواقع ب com.

مواقع تعليمية: الغرض من هذا النوع من المواقع هو تقديم معلوماتٍ عن مؤسسةٍ تعليميةٍ معينة، وينتهي عنوان الإنترنت الخاص بها ب edu.

مواقع حكومية: الغرض من هذا النوع من المواقع هو تقديم المعلومات التي تصدرها الوكالات الحكومية والمكاتب والإدارات، وعادةً تكون المعلومات التي تقدمها المواقع الحكومية موثوقةً جداً، وغالباً ما ينتهي عنوان الإنترنت الخاص بها بـ gov.

مواقع إخبارية: يكون الغرض من هذا النوع من المواقع هو توفير معلوماتٍ عن الأحداث الجارية، وينتهي عنوان الإنترنت الخاص بها بـ com.

مواقع المؤسسات: الغرض من هذا النوع من المواقع هو الدفاع أو الترويج لرأي الفرد أو وجهة نظر المجموعة، وينتهي عنوان الإنترنت الخاص بها بـ org.

مواقع شخصية: الغرض من هذا النوع من المواقع الشخصية هو تقديم معلوماتٍ عن الفرد، أما عنوان الإنترنت فله مجموعة متنوعة من النهايات المتعددة مثل info.

إمكانية الوصول لعملائك على مدار اليوم

كل شيء على الإنترنت مُتاح للوصول إليه في خلال 24 ساعة وبشكل أسبوعي على مدار العام، كما أنّ العميل لا يبذل الكثير من الجهد عندما يُقرر طلب خدمة أو شراء سلعة عبر موقع إلكتروني.

كما يُمكنك الوصول إلى أكبر عدد ممكن من العملاء في مختلف الدول والمناطق الجغرافية، خاصةً مع تزايد الاهتمام بالتجارة الإلكترونية ومواقع التسوُّق، قد يُصبح موقعك الإلكتروني الواجهة الرئيسية لأعمال شركتك، سواء كُنت تبيع سلعة أو تُقدّم خدمات بمختلف أنواعها.

إنخفاض التكاليف

عندما تُنشئ موقع إلكتروني للمرة الأولى ستنبهر من التكاليف المنخفضة للغاية التي يلزم دفعها للبدء، فيمكنك الحصول على استضافة مدفوعة بسعر رمزي يصل إلى بضعة دولارات شهريًا، ولن يُكلفك النطاق أكثر من 10 دولارات – إذا كان عاديًا – ويُمكنك الحصول عليه بسعر أقل إذا كُنت متابعًا للعروض المختلفة لشركات بيع النطاقات.

فتح أسواق جديدة

عندما تكون فكرة شركتك قابلة للتوسُّع لن تستطيع الوصول إلى حجم النمو المرغوب فيه إن لم تملك تواجد حقيقي على الإنترنت، تخيّل وصولك إلى جمهور في جميع الدول العربية، نحن هنا نتحدث عن عشرات الملايين من المستخدمين يوميًا يُمكنك استهدافهم بسهولة وبتكاليف منخفضة للغاية.

أمّا عواقب التصميم والبرمجة فتستطيع تخطيها باستخدام المنصات المجانية الجاهزة مثل ووردبريس، وتطويعها بالشكل الذي يخدم شركتك، وحتى استخدام قالب جاهز بنفس الفكرة التي تقوم عليها شركتك.

مصداقية كبيرة لنشاطك

على الصعيد الشخصي، عندما أسمع عن أي شركة في أي مجال أذهب فورًا لمحرك البحث “جوجل” حتى أعرف أكثر عن الشركة والخدمات التي تقدمها، أمّا لو كانت الشركة بدون موقع إلكتروني وتكتفي بحسابات مواقع التواصل الاجتماعي، تفقد الكثير من مصداقيتها وثقة العملاء بها.

توفير الراحة للمستخدمين

تخيّل أنّك ترغب بشراء سلعة أو الحصول على خدمة ما، لكنّك مضطر للذهاب إلى مقر الشركة أو المنشأة التي تبيع السلعة أو تقدّم الخدمة، أعتقد أنّك ستفكّر مرتين أو أكثر قبل الذهاب لزيارة مقر الشركة.

على الصعيد الآخر، ماذا لو أنّ كل شيء متاح عبر الإنترنت، تذهب إلى موقع الشركة فتجد ملخص بسيط عن نشاط الشركة والخدمات التي تُقدّمها مع أسعارها، أو وجدت كتالوج من السلع التي تبيعها مع سعر كل سلعة وخاصية التوصيل للمنزل، الفارق كبير جدًا.

تسويق ممتاز لمشروعك التجاري

عندما تتواجد شركتك على الإنترنت تُصبح فرص التسويق لا نهائية، على سبيل المثال لو كنت تبيع ساعات رجالية، يُمكنك ببحث بسيط على الإنترنت أن تجد المواقع والمدونات التي تُخاطب جمهور الرجال، وتحجز مساحة إعلانية عندهم بأسعار زهيدة جدًا مقارنةً بأسعار الإعلانات في التلفاز أو الشارع، كما أنّ وصولك مضمون للشريحة المستهدفة.

يُمكنك أيضًا استغلال مواقع التواصل الاجتماعي للإعلان عن موقعك الإلكتروني، وبشكل مجاني حتى لو تحدث عنّك عدد لا بأس من المستخدمين هناك.

زيادة ودعم المبيعات والأرباح

كيف تُحقق أي منشأة أرباحها؟ تُنفق أقل مما تكسب. وفي هذه الحالة ستنخفض نفقاتك بشكل هائل مادمت تعتمد على الإنترنت في التسويق لمنتجاتك وعرضها، كما ذكرنا في النقطة الثانية بالأعلى لن تتكلف الكثير شهريًا لإبقاء موقعك قيد العمل، وفي نفس الوقت يمكنك استقبال طلبات الشراء في أي وقت.

نرشح شركة لكم Appedia

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *