50 غرزة.. مُعلم يقطع وجه طالب بـ”كتر” بعد تلقيه لكمتين في الوجه بالمنوفية

[ad_1]


12:59 م


الثلاثاء 02 نوفمبر 2021

المنوفية- أحمد الباهي:

أقدم مُعلم بمدرسة في قرية بمركز أشمون التابع لمحافظة المنوفية، على قطع وجه طالب بالصف الثالث الإعدادي بـ”كتر”، أثناء مشاجرة نشبت بينهما داخل المدرسة.

وقال والد الطالب “أحمد”، إنه تفاجأ باتصال من زملاء ابنه في تمام السابعة والنصف صباحًا أخبروه بأن مُعلمًا قطع وجه نجله بسلاح أبيض، فأسرع بالذهاب إلى المدرسة ليجد ابنه وسط “الحوش” ووجه غارق بالدماء، وجرى الاتصال بنقطة الشرطة بالقرية، والتي حررت محضرًا بالواقعة ووجهت الأب بعمل تقرير طبي بمستشفى أشمون العام.

وأكد الأب لـ”مصراوي”، أنه صُدم من تجاهل باقي المُعلمين لحالة نجله وتركه كل هذا الوقت ينزف، مشيرًا إلى أنه جرى عمل تقرير طبي بمستشفى أشمون العام، وخياطة وجه ابنه المصاب بـ 50 غرزه.

وطالب والد المصاب وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، بفتح تحقيق في الواقعة، ليحصل على حق نجله، بعد ما تسبب المدرس في تشويه وجهه.

في ذات السياق أفاد أحد زملاء الُمعلم بالمدرسة، أن حقيقة الواقعة بدأت بمشاجرة بين الطلاب وسط زحام نحو 3500 طالب بمدخل المدرسة، وكان المُدرس مسئول عن الإشراف أمس الاثنين، واضطر لاصطحاب الطالب “أحمد” إلى داخل المدرسة لإنهاء المشاجرة، لكن الطالب انهال عليه بالسُباب، ما دفع المدرس للرد عليه، فبادر الطالب بتسديد لكمتين لُمعلمه في الوجه.

وأضاف زميل المدرس: لم يتمالك الأستاذ نفسه وأمسك”كتر” يستخدم في الأعمال المدرسية، وضرب به الطالب في وجهه، وهرب من منزله كونه مطلوب ضبطه وإحضاره من المباحث.

وتابع الُمعلم: “زميلنا شخصية محترمة، راجل معدي الأربعين سنة وعنده أولاد، يعني مش بتاع مشاكل، ولكن الموقف حصل كدا، والطلبة في 3 إعدادي معندهمش أعمال سنة، لذلك بيتجرأوا على المدرسين”.

وكشف مصدر مُطلع بمديرية التربية والتعليم بالمنوفية، أنه تقرر إيقاف المُعلم عن العمل لحين انتهاء التحقيقات، لبيان تفاصيل الواقعة.

وأضاف المصدر، أنه في جميع الأحوال لا يجوز الاعتداء على طفل بهذا الشكل، وهناك صلاحيات للمدرس يمكن من خلالها عقاب الطالب بطريقة مناسبة مثل الفصل أو استدعاء ولي الأمر.

[ad_2]
اسم الكاتب والمصدر الاصلي
جميع الحقوق محفوظة

2021-11-02 15:59:11

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close